28/12/2016 - وزارة الكهرباء تفتتح المرحلة الأولى (الدورة البسيطة) لمحطة "بسماية" الاستثمارية بطاقة 1040 ميجاواط

افتتح وزير الكهرباء السيد قاسم محمد الفهداوي المرحلة الاولى ( الدورة البسيطة ) من مشروع محطة بسماية الاستثمارية في محافظة بغداد بطاقة (1040) ميجاواط المنفذة من قبل مجموعة ماس القابضة.
قال السيد الفهداوي في حفل الافتتاح " نفتخر اليوم بافتتاح اول محطة توليد استثمارية، نفذت بوقت قياسي، وفِي ظرف صعب، ستسهم بشكل كبير برفد منظومة الكهرباء الوطنية كمرحلة أولى بـ (1040) ميجاواط، ستكون حصة محافظة بغداد منها كبيرة كونها ضمن الرقعة الجغرافية للعاصمة، وستستمر شركة ماس القابضة بتكملة تنفيذ مشروع هذه المحطة للوصول بطاقتها الإنتاجية إلى (3000) ميجاواط، تغطي احتياج العاصمة بغداد، ذات الكثافة السكانية الكبيرة"، وشكر الفهداوي رئيس هيئة الاستثمار الوطنية، والشركة المنفذة للمشروع وكل من اسهم في نجاحه، منوهاً الى إمكانية الشركة المنفذة ونجاحها في اقليم كردستان.
وأعرب رئيس مجلس ادارة شركة ماس القابضة المنفذة للمشروع السيد احمد اسماعيل، عن سعادته لدخول اول اربع وحدات توليدية في محطة بسماية الاستثمارية الى الخدمة وربطها بمنظومة الكهرباء الوطنية، طاقة كل وحدة (260) ميجاواط، وبطاقة اجمالية قدرها (1040) ميجاواط، معاهدا مسؤولي الوزارة وهيئة الاستثمار ولجنة الطاقة في مجلس الوزراء على إنجاز المحطة بالكامل قبل صيف عام 2018.
وقد حضر حفل الافتتاح السادة رئيس ونائب رئيس هيئة الاستثمار الوطنية ورئيس هيئة استثمار بغداد، شاكر الزاملي، والمستشار في لجنة الطاقة بمجلس الوزراء رعد الحارس، ووكيل وزارة الكهرباء الدكتور عبد الحمزة هادي وعدد من المديرين العامين في الوزارة، فضلا عن عدد من مراسلي القنوات الفضائية والإذاعات ووكالات الانباء والصحف.
يذكر ان وزارة الكهرباء قد ابرمت عقدها لمحطة بسماية الاستثمارية مع شركة ماس القابضة في شهر حزيران عام 2014، بطاقة اجمالية قدرها (3000) ميجاواط، دخلت منها الى الخدمة كمرحلة أولى (1040)، ميجاواط، من اربع وحدات غازية، ,ودخلت وحدتين بخاريتين بطاقة اجمالية قدرها (500) ميجاواط عام 2017، ثم ستدخل اربع وحدات غازية كمرحلة ثانية (دورة بسيطة) بطاقة اجمالية قدرها (1040) ميجاواط، في الصيف المقبل عام 2018، ووحدتين بخاريتين كدورة مركبة بطاقة اجمالية قدرها (500) ميجاواط قبل نهاية عام 2019 وبذلك يصبح الانتاج الكلي لمحطة بسماية 3000 ميجاواط.